أنت هنا

نبذة تاريخية

يعتبر قسم الهندسة المدنية بجامعة الملك سعود من أعرق وأقدم الأقسام في جامعات المملكة حيث تم إنشاؤه في عام 1382 هـ مع بداية إنشاء كلية الهندسة.

ويضم القسم حالياً 63 عضو هيئة تدريس: 29 أستاذ و19 أستاذ مشارك و15 أستاذ مساعد، بالإضافة إلى 7 محاضرين، و 31 مـعيـد، وقد تم تجهيز القسم بشكل جيد للغاية بمختبرات في جميع تخصصات الهندسة المدنية والتي تضم هندسة الإنشاءات والمواد وهندسة المياه والهيدروليكا والهندسة البيئية وهندسة التربة والصخور وهندسة النقل والطرق وهندسة المساحة، يعمل فيها عدد كبير من الفنيين والباحثين. ويحتوي القسم، إلى جانب مختبرات الطلاب، على مختبرات بحثية خاصة بأعضاء هيئة التدريس. وللقسم أيضا معامل الحاسوب الخاصة به والتي ترتبط مباشرة بحاسوب الجامعة المركزي أو حاسوبات كلية الهندسة أو أجهزة الكمبيوتر الشخصية لأعضاء هيئة التدريس. وقد تم تزويد أجهزة الحاسوب بعدد كبير من برامج التصميم والمحاكاة.

وللهندسة المدنية أهمية بالغة في دفع عجلة التطور الحضري بالمملكة حيث تنعكس آثار المهندس المدني في كل خطط التنمية و مشاريعها الهندسية المختلفة. فعمل المهندس المدني هو تصميم وإنشاء و صيانة المنشآت الهندسية المختلفة كالمباني والجسور والخزانات والسدود والطرق وشبكات مياه الشرب والري والصرف الصحي، وكذلك فإن للمهندس المدني دوراً بارزاً فعالاً في تصميم وإدارة أنظمة النقل المختلفة والعناية بمصادر المياه المختلفة وطرق معالجة مياه الصرف وإعادة استخدامها وإيجاد الحلول لمشاكل التربة من الناحية الإنشائية وكذلك إدارة المشاريع الهندسية وتحليل التكاليف وأساليب التشييد المختلفة.

ويتوفر للمهندس المدني فرص عمل عديدة في شتى مجالات التنمية سواء في القطاع الحكومي أو الخاص في جميع مدن وقرى المملكة. وتم حصول القسم على الاعتراف الأكاديمي من هيئة الاعتماد الأكاديمي الأمريكية (ABET) في صيف عام 2010 م.